النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    [فصلت: 49] كيف ترجمت لفظتي يؤوس قنوط

    قال تعالى ( وإن مسه الشر فيؤوس قنوط)
    بعض الترجمات ترجمت لفظة (يؤوس) ب hopeless بينما هذه اللفظة في اللغة الإنقليزية تعني ميؤوس منه ولا تعني يؤوس!
    وأرى أن تترجم لفظة يؤوس ب despairing وفنوط ب despondent
    التعديل الأخير أجراه الإدارة؛ 10-12-2018 الساعة 03:11 PM السبب : إضافة اسم السورة ورقم الآية إلى العنوان

  2. #2
    السلام عليكم،
    ورد في تفسير الآية الكريمة في الوسيط لطنطاوي :
    لَّا يَسْأَمُ الْإِنسَانُ مِن دُعَاءِ الْخَيْرِ وَإِن مَّسَّهُ الشَّرُّ فَيَئُوسٌ قَنُوطٌ (فصلت 49)
    وقوله- تعالى-: لا يَسْأَمُ الْإِنْسانُ مِنْ دُعاءِ الْخَيْرِ وَإِنْ مَسَّهُ الشَّرُّ فَيَؤُسٌ قَنُوطٌ بيان لما جبل عليه الإنسان من حب للمال وغيره من ألوان النعم. ومن ضيقه بما يخالف ذلك.
    ويبدو أن المراد بالإنسان في هذه الآية وأمثالها جنسه الغالب، وإلا فهناك مؤمنون صادقون، إذا رزقهم الله النعم شكروا، وإذا ابتلاهم بالمحن صبروا.
    والمراد بالخير ما يشمل المال والصحة والجاه والسلطان وما إلى ذلك مما يشتهى.
    والسأم: الملل، يقال سئم فلان هذا الشيء، إذا مله وضاق به وانصرف عنه.
    واليأس: أن ينقطع قلب الإنسان عن رجاء الحصول على الشيء، يقال: يئس فلان من كذا- من باب فهم-، إذا فقد الرجاء في الظفر به.
    والقنوط: أن يظهر أثر ذلك اليأس على وجهه وهيئته، بأن يبدو منكسرا متضائلا مهموما.
    فكأن اليأس شيء داخل من أعمال القلب بينما القنوط من الآثار الخارجية التي تظهر علاماتها على الإنسان.
    أى: لا يسأم الإنسان ولا يمل ولا يهدأ من طلب الخير والسعة في النعم.
    وَإِنْ مَسَّهُ الشَّرُّ من عسر أو مرض فَيَؤُسٌ قَنُوطٌ أى: فهو كثير اليأس والقنوط من رحمة الله- تعالى- وفضله، بحيث تنكسر نفسه، ويظهر ذلك على هيئته.
    وعبر- سبحانه- بيئوس وقنوط وهما من صيغ المبالغة، للإشارة إلى شدة حزنه وجزعه عند ما يعتريه الشر.


    أي أن الانسان الكافر إن مسه الشر الفقر والمرض فيئوس من روح الله قنوط من رحمته أي يئوس من إجابة الدعاء قنوط بسوء الظن بربه أي : يئس من زوال ما به من المكروه " قنوط " أي : يظن أنه يدوم، فإنه ذو يأس من روح الله وفرجه, قنوط من رحمته, ومن أن يكشف ذلك الشرّ النازل به عنه والقنوط أن يظهر عليه أثر اليأس فيتضاءل وينكسر، أي: يقطع الرجاء من فضل اللّه وروحه، وهذه صفة الكافر بدليل قوله تعالى: {إِنَّهُ لا يَيْأَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكافِرُونَ} (يوسف 87)
    وأقترح الترجمة التالية : Dispirited and Dishearted و الله أعلم.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •