كانت الترجمات الاولى للقرآن الكريم تخلو من علامات التعريف مع "الرحمن الرحيم" مثل الترجمة الفرنسية لـAndré du Rye عام 1647
Au nom de Dieu Clément Miséricordieux.
وكذلك ترجمة روبرت الكيتوني إلى اللاتينية عام 1146
In nomine Dei misericordis miseratoris
وترجمة مراتشي إلى اللاتينية عام 1698
In nomine Dei misericordis, miseratoris
وتبعهما Alexander Ross في ترجمته إلى الانجليزية عام 1649
In the name of God, gracious and merciful


والملاحظ في الترجمات اللاحقة حتى وقتنا الحالي تأخير الصفة عن الموصوف واثبات علامات التعريف مع أسماء الله تعالى والتي هي صفات تركيبا، مثل:
بسم الله الرحمن الرحيم
In the name of Allah, the Most Merciful, the Most Compassionate
ولكن في اللغة الانجليزية عامة نقدم الصفة عن الموصوف إلا في بعض السياقات والتراكيب القانونية والدينية:
Allah Almighty
Cardinal General
Secretary General
Things peculiar
وقد تستخدم الصفة كاسم في اللغة الانجليزية شرط ان يسبقها علامة التعريف وان تعطي معنى الجمع: The poor الفقراء وليس "الفقير"
ولكن هناك استثناءات يكون المعنى فيها مفردا، مثل:
The accused
The deceased
Only the poor are happy.
وينطبق هذا مع الكثير من الصفات التي تدل على الجنسية إلا ان كانت تنتهي ب an:
The English are tolerant.
The French eat a lot of cheese.

غير الصفات المنتهية بـ an:
Americans like basketball.
ويبدو أن استخدام الصفة بمعنى المفرد لأسماء الله تعالى لا يتبع هذه القواعد مع اسم الله "الرحمن" الذي يأتي ابتداء دون وصف مثل:
"الرحمن علم القرآن"
لكن مع الصفات الأخرى قد نجد له مبررا من الاستخدام في السياق الديني او القانوني حيث يمكن تاخير الصفة عن الموصوف.

وظهرت علامات التعريف في ترجمة Sale عام 1734 م ولكن مع تاخير الموصوف كما هو متبع في تراكيب اللغة الانجليزية:
In the name of the Most Merciful God